اخبار مصرية

"مستقبل وطن بالمعصرة " ينظم ندوة نقاشية بعنوان الطلاق أزمة العصر

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
"مستقبل وطن بالمعصرة " ينظم ندوة نقاشية بعنوان الطلاق أزمة العصر, اليوم الثلاثاء 3 ديسمبر 2019 02:28 صباحاً

 

 

شاهد .. عقب القبض عليها.. فيديوهات جديد للفنانة جوهرة

عمر فاروق الفيشاوى: عرفت مرض والدى من الفنان كمال أبوريه و اخفينا الخبر.. فيديو  

الهلال السودانى يهدد الاهلى قبل موقعة الجمعة

السيرة الذاتية لخليفة ميتشو فى الزمالك

القبض على جوهرة وزوجها بسبب الفيديوهات

 

ناقش بالندوة كل من دكتور ربيع سيد امين مصطفى امين الحزب ودكتورة أمينة عبدالله دكتورة بكلية الاداب جامعة حلوان ودكتورة هناء سيد بكلية الآداب قسم علم النفس جامعة حلوان.

 

قال الدكتور ربيع سيد امين الحزب بأن قضية الطلاق اصبحت من اهم القضايا التى تشعل الرأى العام والمجتمع المصرى فى الأوانة الاخيرة حيث يُعتبر الطلاق من الظواهر الاجتماعيّة المُقلقة والتي تؤدي إلى تفكك الأسرة وتشتت أفرادها، فالأبناء بسبب ذلك يقضون حياتهم مناصفة على الأغلب بين الوالدين، وفي حالات أخرى يعيش البعض منهم مع الأب، دون أن يتلقى رعاية الأم واهتمامها أو قد يحدث العكس، ويحدث الطلاق عندما تصل الأمور بين الزوجين إلى حد لا يحتمل فيه الاثنان العيش معاً.

 

اشار "امين الحزب" بحلول جذرية للحد من أزمة الطلاق ومن أهمها اختيار الزوج المناسب وذلك لأن كثيراً من الشباب لا يكترثون لمعايير اختيار الزوج أوالزوجة، فتلهيهم المظاهر الشكليّة أحياناً، كالمظهر الجميل للشخص، أو غنى أهل الزوج أو الزوجة، ولا يراعون بذلك الشكل الذي سترسى عليه حياتهم في المُستقبل، لذا يجب معرفة كيفيّة الاختيار السليم للشريك المناسب، والتأني والتفكير المكثف والمنطقي من أجل ذلك.

 

اضاف "ربيع" بأن العامل الثانى من عوامل الحد من الطلاق وهو التثقف حول معاملة الزوجين لان الجهل بكيفيّة التعامل بين الأزواج، غالباً ما يُفضي إلى العديد من المشكلات أبرزها عدم فهم متطلبات الزوجة أو الزوج، والإصرار على التمسك بالرأي مقابل إذعان الطرف الآخر واعتبار الحياة الزوجيّة مجالاً مفتوحاً للشروط  كأن تشترط الزوجة على زوجها زيادة مصروفها الشهري، فيوافق الزوج مقابل فرضه شرطاً جديداً على الزوجة؛ كأن توافق على قطع علاقتها بإحدى الصديقات أو الأقارب مقابل زيادة نفقتها  فالحياة الزوجية قائمة على أساس الود والتفاهم وليس الشرط والتفاوض.

 

أختتم دكتور ربيع سيد امين الحزب بانة لابد من معرفة الحدود لكل من الزوجين فيجب على الأزواج الفهم بأنّ الطرف الآخر ليس مُلكاً له ويحق فرض السيطرة عليه بكلّ تفاصيل حياته الشخصيّة، حيثُ يبالغ بعض الأزواج بحصر زوجاتهم بحدود التحدث مع الآخرين.

 

تأتى تلك الفعالية فى إطار الدور المجتمعى لأمانة المرأة بالحزب، فى الإهتمام بكل ما يتعلق بقضايا ومشاكل المرأة، وتلبية لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية فى خطاباته الأخيرة، بضرورة تكاتف كل أجهزة الدولة، والأحزاب، ومؤسسات المجتمع المدنى، فى إيجاد حلول لمشكلة الطلاق ، التى ارتفعت نسبتها فى الاوانة الاخيرة.

 

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

المصدر
الجمهورية اونلاين

قد تقرأ أيضا